مال وأعمال

قرار أوبك لإنعاش أسعار الذهب الأسود

قررت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، تمديد خفض إنتاج النفط لمدة شهر إضافي، حتى نهاية شهر يوليو، حيث تقرر ذلك خلال اجتماع مع شركائها عبر الفيديو كونفراس أمس السبت.

وكان قد تم تطبيق عمليات خفض الإنتاج للنفط بسبب التراجع الكبير في الطلب جراء انتشار وباء كورونا، وقد أثمرت هذه العمليات منذ تطبيقها عن انتعاش ملحوظ في أسعار النفط، خاصة مع تخفيف إجراءات الإغلاق.

ودعا ألكسندر نوفاك، وزير الطاقة الروسي، كل الدول المشاركة في الاتفاق إلى الالتزام التام ببنوده، ووصف السوق بأنها "لاتزال هشة".

وأصدرت أوبك بياناً ذكرت فيه أن "كل الدول المشاركة وافقت على خيار تمديد المرحلة الأولى من عملية خفض الإنتاج المقررة في مايو ويونيو لشهر إضافي"، ويتوقع المراقبون أن تستقر أسعار الذهب الأسود بعمليات خفض الإنتاج.

لماذا تراجعت أسعار النفط؟

تراجعت أسعار النفط نتيجة انخفاض الطلب، وفي إطار محاولة لرفع أسعاره تم في أبريل الماضي الاتفاق على عمليات خفض كبيرة لإنتاج النفط خلال شهري مايو ويونيو.

حيث تعهدت مجموعة "أوبك" وحلفاؤها، في اتفاق أبريل،  بخفض الإنتاج النفطي بمقدار 9.7 مليون برميل يومياً، على أن يتم ذلك بدءاً من أول مايو وحتى نهاية يونيو، ثم يتراجع الخفض تدريجياً بدءاً من يوليو بمقدار 7.7 مليون برميل يومياً حتى ديسمبر.

وأشار محمد عرقاب، وزير الطاقة الجزائري، والرئيس الحالي لمنظمة أوبك، إلى أن هناك اتفاقاً على أن يكون مقدار الخفض في يوليو هو 9.6 مليون برميل يومياً، أقل 0.1 من الخفض المتفق عليه في مايو ويونيو.

وأضاف عرقاب أنه سيتم الإجتماع شهريا بين وزراء الطاقة في الدول الرئيسية المصدرة للنفط، وذلك لتقييم الاتفاق.

تعليقات

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..

Follow by Email

مباشر
مباشر